Breaking News

“مواطن ومسؤول وحكّاء”.. مخرج “مصر الحضارة” يكشف كواليس العمل

عاش المصريون ساعات من الفخر والسعادة أثناء متابعتهم لموكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى المتحف القومي للحضارة المصرية، في بداية الأسبوع الجاري.

ومن ضمن الفقرات الفنية التي قُدمت خلال هذا الحدث الاستثنائي، كان عرض الفيلم التسجيلي “مصر الحضارة” قبل تحرك الموكب. وفي تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، يكشف المخرج تامر عشري كواليس الرحلة الفنية لصناعة هذا العمل، والخطط المستقبلية له. ويقول عشري إنه تم اختياره لإخراج هذا الفيلم مطلع يناير الماضي، وكان الهدف هو “إنتاج عمل يبرز جهود الدولة لتطوير الأماكن الأثرية المختلفة خلال السنوات الأخيرة”، ليتم عرضه خلال حدث استثنائي يحظى بمتابعة قطاع كبير من الجمهور المحلي والعالمي. وأكد المخرج المصري أن “التحدي الأكبر كان أن نبرز التطور الحادث في عدد كبير من الأماكن الأثرية، خلال أقل عدد من الدقائق”.

ويضيف: “في منتصف فبراير، بدأ تصوير الفيلم بعد اختيار الشخصيات التي ستظهر خلاله، لتحكي عن الأماكن الأثرية التي رُممت والمتاحف المقرر افتتاحها خلال الفترة المقبلة، إلى جانب الراوي الأساسي بالفيلم، الفنان خالد النبوي”. ويوضح المخرج أن اختيار الشخصيات تم عن طريق وزارة السياحة والآثار المصرية، قائلا: “حاولنا ألا يكون الحكي على لسان المسؤولين فقط، بل بمشاركة آخرين من المهتمين بالآثار المصرية، بداية من الأستاذ الجامعي الذي يشرح للطلاب تاريخ بلادهم، إلى المواطن العادي الذي يشعر بالفخر لانتمائه إلى تلك الحضارة العريقة، وأن نوضح أن هناك رابطا بينهما لا ينقطع أبدا”. “فمثلما تجد في الفيلم وزير السياحة والآثار المصرية خالد العناني، وهو يكشف كواليس العمل بمتحف الحضارة، تجد المواطن عنتر جابر يروي قصته الطريفة مع قصر البارون”، يضيف عشري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *